فضيحة ….. نائب رئيس جماعة “سيدي محمد دليل” إقليم شيشاوة “المغرب

7/7- 

نتيجة بحث الصور عن جماعة سيدي محمد دليل إقليم شيشاوة

أكدت  مصادر موثوقة، أن مقر جماعة سيدي محمد دليل احتضن صبيحة اليوم الأربعاء 18 أبريل دورة إستثنائية للمجلس للمناقشة والتصويت على النقطتين المدرجتين في جدول الأعمال، تتعلق الاولى بالمصادقة على تعيين محامي للدفاع عن مصالح الجماعة، والثانية تهم التصويت على مقرر عزل أحد نواب الرئيس من مهامه.
الدورة التي انعقدت في تزامن مع مباشرة قضاة المجلس الجهوي للحسابات مهام الافتحاص والتدقيق في أوجه التسيير المالي والإداري للجماعة، وبحضور قائد قيادة السعيدات، عرفت التصويت بالإجماع على النقطة الأولى، بينما عرفت النقطة الثانية المتعلقة بعزل نائب الرئيس مشادات كلامية ونقاشا حادا بين ممثلي المعارضة وتيار الأغلبية،

حيث تم استعراض جملة من الخروقات التي نسبها المجلس المسير للنائب المذكور، هذا الأخير استنكر ماجاء في بيان الأغلبية ووصل به شيطان الغضب إلى نزع ملابسه والتعري أمام الحضور كطريقة للاحتجاج، وهو ما خلف حالة من الذهول والهلع في صفوف الأعضاء والعضوات اللواتي انسحبن من الإجتماع.
أمام هذا الوضع تدخل قائد قيادة السعيدات لإعادة النظام وأمر عناصر القوات المساعدة بإخراج العضو الهائج وإعادة الباسه ملابسه وستر عورته، ليتم إستئناف أشغال الدورة الاستثنائية والتصويت على قرار العزل بأغلبية 9 أصوات مقابل 3، وإحالة ملف النائب المذكور على المحكمة الادارية بمراكش لمعاينة استقالته وفق القانون.
للإشارة فإن العضو المذكور كان ضمن الأغلبية المسيرة لينسحب مؤخرا إلى معسكر المعارضة بعد خلافات حادة مع رئيس المجلس وبعض أعضاء الأغلبية لم تجد طريقها إلى الحل

نشر بتاريخ : الخميس 19 أبريل 2018 - 12:16 صباحًا