طبيب …يثير ضجة “لدى ساكنة “هذه المنطقة” والتفاصيل

7/7- عبد الصمد واحمودو

kl

أصبح الطبيب الرئيسي بالمركز الصحي القروي المستوى 1 بوخبزة التابع لجماعة أيت سيدي داود، موضوع الساعة لدى ساكنة المنطقة بسبب تصرفاته اللا مسؤولة التي سئم منها زوار المركز الصحي المذكور.

فحسب فعليات المجتمع المدني الناشطة بتراب جماعة أيت سيدي داود فالطبيب لا يبالي لحالة المرضى و لا للإلتزام بمهامه و تحليه بالمسؤولية في عمله،كما هو معروف في مجال الطب المشبع بروح الإنسانية .. المسؤولية و الأخلاق الحميدة. غير أن الطبيب المذكور لا تتوفر فيه هذه الصفات نظرا لكثرت غيابه عن المركز و معاملته السيئة مع المرضى ،

كما وصوله المتأخر دوما الى مقر العمل حيت أكد لنا أحد الفاعلين الجمعويين في المنطقة أن انتظار المرضى عند باب المركز يكون قبل الساعة الثامنة

صباحا لكن حضور الطبيب يكون بعد العاشرة صباحا ضاربا عرض حائط المسؤولية و الواجب الذي وظف لتأديته. ما خلف سخط و استياء كبير لدى ساكنة جماعة ايت سيدي داود.

ويجدر بالذكر أن التمرد الصادر عن هذا الشخص دفع مجموعة من الشباب للتحرك ووضع عارضة توقيعات رهن إشارة المواطنين للتوقيع عليها بغرض التخلص من هذا الطبيب،

و سيتم تقديمها لمجلس الجماعة الذي يعتبر هو الأخر متساهل مع هذه الخروقات كما ستوضع لدى جهات أخرى معنية بالأمر. ويضيف المتحدث مع الجريدة أن الطبيب يتاباهى بانتماءه لإحدى النقابات ويدعي أن لا أحد قادر عن تنحيته من وظيفته

نشر بتاريخ : الخميس 12 أبريل 2018 - 12:07 صباحًا