جمعية… نور بلادي” بجماعة تكركوست “تصدر بيان ستنكاري” والتفاصيل

7/7-
ت1
توصلت جريدة  www.7sur7.ma ببيان استنكاري لجمعية نور بلادي للتنمية الإنسانية مذيل بتوقيعات أعضاء مكتب الجمعية، تشجب من خلاله ما تعرضت إليه أمينة مال الجمعية من قبل أستاذ يزاول مهامه بأحد المؤسسات التعليمية لجماعة لالة تكركوست.
حيث استنكرت الجمعية سلوك الأستاذ الذي يتنافى وأخلاق أسرة التعليم، حسب نص البيان. كما عبرت الجمعية من خلال بيانها ثقتها في السلطات المحلية والقضاء من أجل إنصافهم ورد الاعتبار إليهم، كما تساءلت عن مدى مشروعية ممارسة الأستاذ لدروس الدعم بموازاة ممارسته لمهمته الرسمية داخل المؤسسة التعليمية، حيث تساءلت عن تأثير هذه الازدواجية على الممارسة المحايدة لرجل التعليم أمام تلاميذه ومدى قانونية هذه الازدواجية
كما أكد البيان في الختام على عزم الجمعية للمضي إلى الأمام واعتبار كل ما حدث محفزا إضافيا لهم للعمل أكثر.
وفي اتصال برئيس جمعية نور بلادي للتنمية والأعمال الاجتماعية، صرح السيد عصام بن علي للجريدة أن كل هذا الصخب هو مسألة صحية للغاية لأنه يبرز أننا سائرون في الطريق السوي من أجل خدمة البلد والمواطنين، وأن الجمعية لن تحيد عن خدمة لالة تكركوست لأن هدفنا الأول والأخير هو المصلحة العامة اقتداءً بالسدة العالية بالله الذي أكد جلالته ما من مرة على تثمين دور المجتمع المدني واعتبرها جلاته كرافعة من رافعات التنمية، وقد أكد السيد الرئيس على ثقته المطلقة في القضاء وأن الملف الآن بيد السلطات المعنية رغم محاولة الأستاذ وعائلته تحوير الحقائق عبر جلب مجموعة من الشهود ذوا صلات عائلية بالمشتكي به لدى السلطات المعنية، وأن الجمعية تنتظر بارتياح ما ستفر عنه نتائج التحقيقات.ولازلنا في انتظار رد السيد الأستاذ المعني بهذا البيان من أجل نقل روايته في الأمر.
مرفق بيان الجمعية
WhatsApp Image 2018-01-05 at 10.51.51 PM (2)
يتبع…..
نشر بتاريخ : السبت 6 يناير 2018 - 12:24 مساءً